بالصور ,, وزير الري: تنفيذ العديد من أعمال الحماية من أخطار السيول للتعامل مع التغيرات المناخية

بالصور ,, وزير الري: تنفيذ العديد من أعمال الحماية من أخطار السيول للتعامل مع التغيرات المناخية

بالصور ,, وزير الري: تنفيذ العديد من أعمال الحماية من أخطار السيول للتعامل مع التغيرات المناخية

بالصور ,, وزير الري: تنفيذ العديد من أعمال الحماية من أخطار السيول للتعامل مع التغيرات المناخية

أكد وزير الموارد المائية والري الدكتور هاني سويلم، أنه تم ويجري تنفيذ العديد من أعمال الحماية من أخطار السيول في مصر، حيث تم إنشاء 1500 منشأ لحماية المواطنين والمنشآت، بما يعكس اهتمام الدولة بهذا الملف الهام، في ظل ما تواجهه مصر والعالم من تغيرات مناخية تؤثر سلبا على قطاع المياه.

كان وزير الري قد تلقى تقريرا من رئيس قطاع المياه الجوفية الدكتور أسامة الظاهر، لاستعراض الموقف التنفيذي لمشروعات الحماية من أخطار السيول بمحافظات الجمهورية المختلفة، والإجراءات الخاصة بالتعامل مع موسم الأمطار الغزيرة والسيول.

وقال الدكتور سويلم إن منشآت الحماية من أخطار السيول تأتي أهميتها في مواجهة زيادة شدة وتواتر الظواهر المناخية مثل السيول الومضية والأمطار الغزيرة التي تتساقط بمختلف محافظات الجمهورية كأحد النتائج السلبية للتغيرات المناخية.

وأضاف أن مشروعات الحماية من أخطار السيول تهدف لتوفير الحماية للمواطنين، وحماية المدن والقرى البدوية والمنشآت السياحية والطرق وخطوط الاتصالات والغاز والمياه والكهرباء وأبراج الكهرباء، والتي تقدر قيمتها بعشرات المليارات، بالإضافة لحصاد مياه الأمطار وتجميعها في البحيرات الصناعية أمام سدود الحماية لاستخدامها بمعرفة التجمعات البدوية في المناطق المحيطة، وتوفير الاستقرار للتجمعات البدوية نتيجة تغذية الخزان الجوفي، بما يضمن استدامة مصدر المياه.

وأوضح أنه إيمانا من الوزارة بدورها في تحقيق التنمية الشاملة بشبه جزيرة سيناء، فإنه تم ويجري تنفيذ العديد من أعمال الحماية في شبه جزيرة سيناء، حيث انتهت أعمال حماية وادي الجرافي بمركز نخل في شمال سيناء من أخطار السيول بتكلفة 32 مليون جنيه، والانتهاء من إنشاء 10 خزانات أرضية على روافد وادي الجرافي بمركز نخل بتكلفة تتجاوز 2 مليون جنيه، والانتهاء من إنشاء قناة صناعية لتصريف المياه في الجزء الأسفل من وادي بعبع بتكلفة تتجاوز 48 مليون جنيه، وتنفيذ معبر أيرلندي على الطريق الساحلي (النفق – شرم الشيخ) بمخرج وادي بعبع بتكلفة 15 مليون جنيه.

ولفت وزير الري إلى أنه يتم حاليا إنشاء 10 خزانات أرضية بوسط سيناء على مرحلتين بتكلفة تصل إلى 19 مليون جنيه وبنسبة تنفيذ 91 %، وإنشاء بحيرتين صناعيتين وحاجز توجيه عند مخرج وادي بعبع بتكلفة 132 مليون جنيه وبنسبة تنفيذ 25 %.

وأشار إلى أنه في محافظة البحر الأحمر، تم الانتهاء من إنشاء بحيرتين صناعيتين وحاجز ترابي خلف كل بحيرة بقرية الزعفرانة بتكلفة تصل إلى 214 مليون جنيه، والعمل على تنفيذ عملية حماية الأودية المؤثرة على مدينة رأس غارب بتكلفة 140 مليون جنيه وبنسبة تنفيذ 58 %.

بينما في محافظة مطروح، قال الوزير إنه يجري العمل على إنشاء سد وادي أبو إسماعيل (وادي الشقوق)، والذي يهدف لحماية منطقة الزهور بمطروح من أخطار السيول، وهي عبارة عن إنشاء سد ركامي بارتفاع 6 أمتار وعرض 54 مترا من أسفل و5 أمتار من أعلى، وذلك بتكلفة 11 مليون جنيه، وبنسبة تنفيذ تصل إلى 85 %، كما تم الانتهاء من إنشاء 100 بئر نشو (روماني) بسعة (150-200 متر مكعب/ بئر) بمشاركة المواطنين أنفسهم في تحديد مواقع هذه الآبار، وتحت إشراف أجهزة الوزارة المختصة.

وفيما يخص مشروعات الحماية بمحافظات الصعيد، أوضح سويلم أنه قد تم الانتهاء عملية حماية قرى زاوية الجدامي بمركز مغاغة في محافظة المنيا بتكلفة 32 مليون جنيه، وعملية حماية وادي عبادي بمحافظة أسوان بتكلفة 15 مليون جنيه.. مشيرا إلى أن عملية حماية وادي سنور أوشكت على الانتهاء بتكلفة 388 مليون جنيه، وبنسبة تنفيذ 97 %، والتي تتضمن إنشاء 8 بحيرات و8 حواجز ترابية بمخرج وادي سنور، وتدبيش قاع مخر سيل سنور بمحافظة بني سويف.

وأضاف أنه يجري إنشاء 4 بحيرات و3 حواجز ترابية بمخر سيل أطفيح بمدينة أطفيح في محافظة الجيزة بتكلفة 67 مليون جنيه وبنسبة تنفيذ 87 %، وإنشاء 4 بحيرات و4 حواجز ترابية وحوض تهدئة بمخر سيل الديسمي بمدينة الصف في محافظة الجيزة بتكلفة 101 مليون جنيه وبنسبة تنفيذ 86 %، فضلا عن إنشاء 4 بحيرات و4 حواجز ترابية وسد ركامي بمخر سيل الكريمات بمنطقة الكريمات في محافظة الجيزة بتكلفة 26 مليون جنيه وبنسبة تنفيذ 80%، وإنشاء 3 بحيرات وحاجزين ترابيين بمخر سيل الودي بمنطقة الودي في محافظة الجيزة بتكلفة 105 ملايين جنيه وبنسبة تنفيذ 59 %.

ولفت وزير الري إلى أنه يتم أيضا إنشاء 3 بحيرات و3 حواجز ترابية وحوض تهدئة بمخر سيل المنشي بمنطقة المنشي في محافظة الجيزة بتكلفة 109 ملايين جنيه وبنسبة تنفيذ 75 %، وإنشاء سدين وحاجز توجيه وتأهيل وتدعيم البرابخ القائمة بوادي الجبو بمدينه 15 مايو في محافظة القاهرة بتكلفة 49 مليون جنيه وبنسبة تنفيذ 44 %، وعملية حماية وادي القصب بسدين ركاميين وتدعيم 5 سدود ركامية قائمة بمحافظة سوهاج بتكلفة 49 مليون جنيه وبنسبة تنفيذ 70 %، وعملية حماية عزبة الشيخ سعيد بسد ركامي وحاجز توجيه وقناة تصريف بتكلفة 7 ملايين جنيه وبنسبة تنفيذ 15 %، وعملية حماية دير الأمير تادرس بسدين ركاميين وسد ترابي بمحافظة أسيوط بتكلفة 15 مليون جنيه وبنسبة تنفيذ 86 %.

وأضاف الدكتور سويلم أنه إلى جانب هذا الإجراءات بعيدة المدى والمتمثلة في تنفيذ منشآت للحماية من أخطار السيول، تتخذ الوزارة إجراءات موسمية تتمثل في قيام أجهزة الوزارة المعنية بالمرور الدوري على 117 مخر سيل والتعامل الفوري مع أي تعديات على مجاري هذه المخرات وإزالتها للحفاظ على شبكة تصريف مياه السيول بدون وجود أي عوائق أو أعمال ردم لخطورة وجود مثل هذه العوائق في تجمع مياه السيول أمامها؛ الأمر الذي يؤدي لارتفاع منسوب المياه بالمخر، والتسبب في غرق الأراضي المحيطة به، وما يمثله ذلك من خطورة داهمة على المواطنين والمنشآت.

وتابع أن وزارة الري تمتلك مركزا للتنبؤ بالأمطار لرصد كميات ومواقع هطول الأمطار قبل حدوثها بثلاثة أيام، حيث يتم توفير هذه البيانات بشكل فوري عبر جروب “واتس آب” تشارك فيه جميع الوزارات والجهات المعنية والمحافظات ليتسنى لجميع الجهات اتخاذ الإجراءات الاستباقية اللازمة للتعامل مع الأمطار الغزيرة والسيول، كما تقوم الوزارة بتخفيض مناسيب المياه بالترع والمصارف بالمناطق التي يشير التنبؤ لحدوث أمطار غزيرة بها حتى تتمكن شبكة المجاري المائية من استيعاب كميات المياه الإضافية، بالإضافة للمتابعة المستمرة من جانب وزارة الري لضمان جاهزية محطات الرفع ووحدات الطوارئ للتعامل مع أي ازدحامات مائية.

تابعنا ليصلك كل جديد | تويتر | انستجرام | تيك توك | فيس بوك | يوتيوب

%d مدونون معجبون بهذه: